لقاء الهلال والتعاون .. خطوة قبل الكأس

ففي مساء اليوم سوف يستضيف نادي الهلال السعودي لكرة القدم الفريق المنتشي بخطف لقب دوري جميل للمحترفين وتأهله لدور الستة عشر من مباريات دوري أبطال آسيا نظيره فريق التعاون على أرض ملعب الأمير فيصل بن فهد فى العاصمة السعودية “مدينة الرياض” وذلك سيكون فى ضمن منافسات نصف نهائي مسابقة كأس دوري خادم الحرمين الشريفين, وذلك لكي يتم تحديد الطرف الثاني فى مباراة النهائي.

ويقوم الهلال السعودي فى مباراة اليوم بالسعي القوي إلي مباراة النهائي لكي يخطف ثاني ألقابه المحلية فى خلال هذا الموسم, فى حين يقوم التعاون بالبحث عن ثاني إنجاز تاريخي له بأن يقوم ببلوغ العرس الختامي الأكبر فى المسابقات السعودية.

حيث نجح نادي الهلال السعودي بالتأهل إلي هذا الدور بعد أن تخطيه نادي القيصومة والوحدة ومن ثم تجاوز عقبه الغريم التقليدي له نادي النصر بنتيجة 2-0 فى منافسات الدور ربع النهائي, بينما نجح فريق التعاون بالتأهل إلي هذا الدور بعد ان نجح بتخطي كلا من الأندية النجوم والرائد والإتفاق على التوالي.

وخلال مباراة اليوم يقوم الهلال السعودي بالبحث عن نفسه من جديد والقيام بالمنافسة بكل قوة على البطولة الأغلي, حيث يبدو الازرق مرشحاً فوق العادة بتجاوزه لنادي التعاون وذلك للعديد من الأسباب التى نجد بأن على رأسها التميز الفني الذي يبدو عليه صاحب الأرض فى هذا المساء والدعم الجماهيري المتوقع بأن يحصل عليه بطل دوري جميل.

وسيقوم المدير الفني لنادي الهلال, الأرجنتيني رامون دياز, بالرمي إلي أن يقوم بإستغلال كافة العوامب التى ستساعده بتخطي التعاون, وينتظر بأن يقوم بالإعتماد على الطريقة الهجومية بالإعتماد على الرباعي نواف العابد, سلمان الفرج, واللاعب البرازيلي إدواردو, وذلك بوجود اللاعب السوري عمر خربيني , إلا أنه سوف يخسر خدمات اللاعب الأوروجوياني نيوكلاس ميليسي, وأيضا البرازيلي ليو, بسبب إيقافة, والآخر بسبب الإصابة التى أبعدته عن أرض الملعب.

وفى الطرف الآخر يقوم نادي التعاون بالسعي إلي تسجيل نفسه من جديد ويكرر الإنجاز الذي حققه فى عام 1990 , حيث ينتظر بأن يكون منافسات وندا قوياً ى خلال هذا اللقاء.

وفى نفس الوقت يدرك المدير الفني البرتغالي جوميز, صعوبة هذا اللقاء أمام بطل دوري جميل للمحترفين والمنافسة المعتمد على كافة البطولات السعودية, ولذلك سوف يقوم بالإعتماد على الطريقة الدفاعية وأيضاً الإعتماد على الهجمات المرتدة بوجود الرباعي سعيد الدوسري, عبد العزيز الشريد, عبد المجيد السواط, الروماني سان مارتن، ووجود محمد الصيعري، والحسن ندياي في خط المقدمة.

أضف تعليقاً